اليمن : قوات الشرعية بصدد الوصول لميناء المخاء عبر ثلاثة محاور

أكد الخبير العسكري البارز اللواء “محسن خصروف” أن الجيش الوطني بصدد السيطرة علی تبة القناصين بمديرية نهم بعد سيطرته علی كثير من المواقع الحيوية . واشار الی ان قوات الشرعية بصدد الوصول لميناء المخاء عبر ثلاثة محاور.

ولفت اللواء خصروف في تصريحات لقناة “الحدث”قبل قليل، الی انه لا يمكن لأي ضغوط دولية ان توقف حملة الرمح الذهبي الهادفة الی تحرير الساحل اليمني، وأن وقف العمليات العسكرية من قبل قوات الشرعية سيتم بعد تنفيذ الحوثيين لشرط واحد يتمثل في الاستسلام وتسليم الأسلحة المنهوبة والانسحاب من المدن

الجيش اليمني يستولي على صواريخ “زلزال” شرق صنعاء

استولى الجيش اليمني، الثلاثاء، على أسلحة تعود لمليشيا الحوثي وكتائب رئيس اليمن المخلوع علي عبد الله صالح في جبهة نهم شرق صنعاء.

وقال الناطق باسم المقاومة الشعبية في صنعاء، عبدالله الشندقي، إن “الجيش مسنودا بالمقاومة تمكن من الاستيلاء على أسلحة وعتاد كانت بحوزة الحوثيين وقوات صالح خلال المعارك الدائرة منذ أمس في مديرية نهم شرق صنعاء”.

وأضاف في بيان له، وصل “عربي21″نسخة منه، أن “العتاد الذي سيطرت عليه الشرعية عبارة عن مجموعة صواريخ قصيرة المدى من نوع “زلزال” مع قاعدة الإطلاق المخصصة لها، وأربع مركبات كان على متنها أربعة رشاشات ثقيلة عيار (23) وعربة عسكرية من نوع (BMB)”.

وأشار المتحدث ذاته إلى أن “الشرعية استولت على ثلاثة مخازن للذخيرة وعشر قاذفات (RBG)، وسبعة رشاشات عيار (12.7)، وثمانية معدلات آلية، وجرافة تستخدم لشق طرق جديدة لتحركاتهم العسكرية بالإضافة إلى مخازن أدوية ومخازن تغذية وملابس”.  

المصدر : عربي21

العراق..ضبط معمل داعش لتصنيع الطائرات المسيرة المقاتلة في نينوى

ضبطت مديرية الاستخبارات العسكرية العراقية، مصنع لتنظيم داعش الارهابي لانتاج الطائرات المقاتلة المسيرة الكبيرة في محافظة نينوى.

وذكر بيان لوزارة الدفاع العراقية ، ان “مديرية الاستخبارات العسكرية وبالتنسيق مع استخبارات عمليات نينوى، ضبطت معملاً لتصنيع الطائرات المسيرة ذات الأجنحة الكبيرة التي يصل طولها إلى 6 أمتار وهي تحمل الأسلحة والمتفجرات التي تلقى على قواتنا الأمنية من الجو”.

وأضاف ان “هذه الطائرة تُعد ذات مواصفات خاصة، حيث عُثِر داخل المعمل على طائرة ما زالت قيد التصنيع، وقد تم الاستيلاء على كافة محتويات المعمل ومصادرتها وتسليمها للجهات ذات الاختصاص وهو واحد من عدة معامل متنوعة تم العثور عليها في المحور الشمالي في حي الحدباء بنينوى”.

وكالة كل العراق

ترامب: غزو العراق “أسوأ قرار اتخذ في تاريخ الولايات المتحدة”

قال الرئيس الأمريكي المنتخب في مقابلة مع صحيفتي التايمز البريطانية وبيلد الألمانية. إن الهجوم على العراق ما كان يجب ان يحصل في المقام الاول وإن “كل ذلك ما كان يجب أن يحدث”، مشددا على القول إنه “كان واحدا من أسوأ القرارات، وربما أسوأ قرار اتخذ في تاريخ بلادنا على الاطلاق”.

وأضاف ترامب “لقد اطلقنا العنان … إنه اشبه برمي احجار على خلية نحل. إنها واحدة من أعظم (لحظات) الفوضى في كل الأزمان”. وبشأن الصراع السوري، دعا ترامب إلى إقامة مناطق آمنة داخل سوريا على أن تدفع الأموال اللازمة لتأسيسها دول الخليج الحليفة للولايات المتحدة، التي وصفها بأنها “تمتلك أموالا لا يمتلكها أحد”.

وأوضح ترامب أن ذلك الحل “سيكون أقل تكلفة مما تعانيه ألمانيا الآن من صدمة” بسبب زخم المهاجرين جراء الصراع السوري، واصفا قرار المستشارة الألمانية، انغيلا ميركل، بقبول أكثر من مليون مهاجر بأنه “أحد الأخطاء الكارثية جدا”

أسلسان التركية توقع عقود بيع منتجات بقيمة 8.5 مليار دولار خلال 2016

وقّعت شركة الصناعات الدفاعية والالكترونية التركية (أسلسان) خلال عام 2016، عقود بيع لمنتجاتها بقيمة وصلت إلى 8 مليار و619 مليون دولار امريكي.

وبحسب بيان صادر عن المؤسسة حول إحصائية المردود المالي لها خلال العام المنصرم، فإنّ عقود بيع المنتجات تمّ توقيعها مع شركات ومؤسسات محلية وأجنبية.

وأوضح البيان أنّ عدد العقود المبرمة خلال 2016، بلغ 37 عقداً، وأنّ معظم المنتجات المطلوبة من قِبل المؤسسات المتعاقدة مع أسلسان، سيتم تسليمها لأصحابها خلال عام 2018.

وأضافت المؤسسة في بيانها أنّ 29 عقد شراء وُقّعت مع شركات ومؤسسات محلية، فيما تعاقدت أسلسان مع 8 شركات أجنبية راغبة بشراء منتجاتها.

الجدير بالذكر أن مؤسسة أسلسان صدرت منتجاتها إلى كل من كرواتيا وقطر وباكستان والبحرين وتركمانستان ودولة الإمارات العربية ومصر وجورجيا، قبل أن تنضم ماليزيا وكازاخستان إلى القائمة.

المصدر : ترك برس

اليمن : الجيش يحرر منطقة الجديد ويواصل تقدمه نحو المخاء

تمكنت وحدات الجيش المسنودة بالمقاومة الشعبية وقوات التحالف العربي اليوم الاحد من تحرير منطقة الجديد الواقعة بعد معسكر العمري جنوب غرب محافظة تعز. يأتي ذلك بالتزامن مع تمكن أبطال القوات المسلحة وباسناد من طيران التحالف العربي من تحرير قرية المعقر الواقعة على الخط الساحلي الواصل إلى المخاء من قبضة الميليشيات الانقلابية.

مصدر عسكري أفاد في تصريح للمركز الإعلامي للقوات المسلحة أن أبطال الجيش تمكنوا من تحرير منطقة الجديد الواقعة بعد معسكر العمري ويواصلون تقدمهم نحو مدينة المخاء من ثلاثة اتجاهات. يأتي ذلك بعد أسبوع بعد تحرير اللواء 17 مدرع المعروف بمعسكر العمري، الواقع إلى الشرق من مدينة ذوباب بحوالي 10 كيلو متر، جنوب غرب محافظة تعز. وتحرير المعسكر يقطع أهم خطوط تهريب الأسلحة والممنوعات والبضائع للميليشيات الانقلابية، كون المعسكر يتحكم بالطريق الرئيسي الرابط بين ذوباب وميناء المخاء والخط الساحلي الممتد إلى مدينة الحديدة. المركز الإعلامي للقوات المسلحة

المصدر: اليمن الان

“خنجر البحر 2017” تدريبات بحرية مشتركة من أجل إدارة العمليات

بدأت دولة الامارات العربية المتحدة وبريطانيا الاحد تدريبات بحرية عسكرية مشتركة تهدف الى التدريب على “تخطيط وتنفيذ وإدارة العمليات”، بحسب ما اعلنت وكالة الانباء الاماراتية الرسمية.

وقالت وكالة “وام” ان “التمرين العسكري المشترك “خنجر البحر 2017″  بدا على أرض الدولة بين قواتنا المسلحة والقوات البريطانية في إطار التعاون والتنسيق وتبادل الخبرات والمعلومات العسكرية”.

واوضحت ان التمرين الذي يستمر اياما عدة ياتي “ضمن سلسلة التمارين المشتركة التي تقام بين البلدين في إطار التعاون العسكري المشترك بهدف التدريب على تخطيط وتنفيذ وإدارة العمليات العسكرية المشتركة وتفعيل الإجراءات الموحدة بين مختلف الأسلحة”.

الإمارات تعلن انطلاق تدريبات

وتجري القوات المسلحة الاماراتية تمارين دورية مع قوات من دول اخرى. وكانت خاضت تدريبات مشتركة مع نظيرتها الاميركية في الامارات في كانون الاول/ديسمبر الماضي.

 

مسار جديد في التحقيق بسقوط الطائرة المصرية.. آيفون وعطر

توصل محققون فرنسيون إلى نتائج جديدة، حول أسباب سقوط الطائرة المصرية في البحر المتوسط، في أيار/ مايو الماضي.

ولفتت صحيفتا ديلي تلغراف والتايمز، إلى شكوك المحققين حول اندلاع حريق في جهاز “آيفون” أو “آي باد” وزجاجات من العطر في قمرة القيادة، ما أدى لسقوط الطائرة.

وبحسب صحيفة ليبراسيون الفرنسية، فإن المحققين أوضحوا أن الحريق نشب في منطقة قرب نافذة جانبية في مكان وضع فيه مساعد الطيار بعض الأشياء في غرفة قيادة الطائرة.

وقالت الصحيفة إن هذه الأشياء التي حملها مساعد الطيار، تمثل جوهر التحقيق، لأن بيانات الطائرة تظهر أن أول علامة على المشكلة، بدأت من هذه المنطقة قرب النافذة الجانبية، حيث يجلس مساعد الطيار.

وتظهر تسجيلات كاميرات في بوابة مطار شارل ديغول أن مساعد الطيار، محمد عاصم، قد وضع هاتفا من نوع “آيفون أس 6” وجهاز “آي باد ميني” وأربعة زجاجات من العطر على لوحة القيادة قبل إقلاع الطائرة.

يذكر أن الطائرة المصرية من نوع إيرباص إيه 320  كانت في رحلة رقم أم أس 804 من باريس إلى القاهرة في 19 أيار/ مايو، عندما فقد الاتصال بها فوق أجواء البحر المتوسط، ليتبين لاحقا أنها تحطمت وقتل جميع الركاب الـ66 الذين كانوا على متنها.

المصدر: عربي21

“معركة الحسم” في اليمن تبدأ عبر تحرير سواحل البحر الأحمر

منذ أسابيع، بدأ التحالف حشد قواته في منطقة مضيق باب المندب غرب مدينة تعز، كما رافق ذلك حشد قوات أخرى في منطقة ميدي شمال ميناء الحديدة، في خطوة هدفها استكمال تحرير المناطق الساحلية القريبة من المضيق وتأمين حركة الملاحة الدولية هناك، بعد مهاجمة الحوثيين عدداً من السفن الحربية. 

ولأن ميناء الحديدة يشكل اليوم المصدر الأهم للأموال، والمنفذ الوحيد لدخول المواد الغذائية والسلع التجارية إلى المناطق الخاضعة لسيطرة الحوثيين وحلفائهم، فإن إنهاء سيطرتهم عليه سيؤدي إلى خنقهم مالياً. ذلك، إلى جانب أن ذلك سيؤدي إلى سيطرة قوات هادي والتحالف على سواحل اليمن بالكامل بعد سيطرتها على سواحل بحر العرب وأجزاء من سواحل البحر الأحمر، ويعزز من وجودهما على الأرض.

 

قائد عسكري أمريكي: المقاتلون المدربون من تركيا بالعراق قادرون على مسك الأرض

قال قائد عمليات “العزيمة الصلبة” الأمريكية في العراق، العقيد بريت سيلفيا، اليوم الأربعاء، إن مقاتلي العشائر السنية الذين دربتهم تركيا، “قادرون على المحافظة على الأراضي التي يحررها الجيش العراقي من سيطرة تنظيم (داعش) الإرهابي”.

وأضاف، في الموجز الصحفي الذي عقده من بغداد عبر دائرة تلفزيونية خاصة مع صحفيين في واشنطن “هناك بعض مقاتلي العشائر السنية الذين تم تدريبهم في بعشيقة(شمال شرق الموصل)، وقد تم دمجهم حالياً، بالكامل مع الجيش العراقي، وهم الآن مع (الفرقة 16) من الجيش على منطقة المحور الشمالي”.

وتابع أن “هؤلاء المتدربون يعملون الآن كقوة حماية للمحافظة على الأرض، فبعد أن تقدمت الفرقة 16 للجيش العراقي عبر مناطق محددة، قامت بتطهيرها من (داعش)، استطاعوا نشر بعض مقاتلي العشائر هؤلاء، لمسك الأرض لمنع أي اختراق يقوم به التنظيم الإرهابي من الخلف”.

وكشف أن قوات العشائر “كانت قادرة على المحافظة على الأراضي التي غادرها الجيش العراقي”.

وتتواجد قوات من الجيش التركي، منذ نحو عام، قرب مدينة بعشيقة العراقية بطلب من حكومة البلاد، بغرض تدريب مقاتلي العشائر السنية على محاربة “داعش”.

يذكر أنه في 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2014 أطلقت الولايات المتحدة اسم “عملية العزيمة الصلبة” على الأعمال العسكرية التي تخوضها على رأس “التحالف الدولي”، لمواجهة تنظيم “داعش” في العراق وسوريا.

المصدر: yenisafak